استمع الى راديو صوت بيروت انترناشونال

Loading...

محمد بن زايد: من المهم الاحتفاظ بعلاقات جيدة مع روسيا

Loading...

أجرى ولي عهد #أبوظبي الشيخ #محمد_بن_زايد مع الرئيس الروسي فلاديمير #بوتين الخميس، محادثات تناولت القضايا والمستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، وبشكل خاص الأزمتين السورية والليبية، ومكافحة التنظيمات الإرهابية إضافة إلى تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط.

Loading...

هذا واعتبر ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد أن الاحتفاظ بعلاقات جيدة مع روسيا أمر في غاية الأهمية خصوصا في هذه المرحلة الحساسة.

من جانبه اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال لقائه مع ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد أن التعاون مع #الإمارات في مجال مكافحة الإرهاب وحل القضايا المهمة أمر مهم للغاية.

وقال إنه من المهم للغاية العمل مع الإمارات العربية المتحدة وتبادل المعلومات حول الوضع في المنطقة والتعاون في محاربة الإرهاب العالمي تحديدا في هذه الفترة.

هذا وبحث الشيخ محمد بن زايد مع الرئيس فلاديمير بوتين، علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين، ومجمل القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وتحدث الرئيس الروسي حول العلاقات الاقتصادية والتجارية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وروسيا الاتحادية وسبل تعزيزها وتطويرها بما يخدم المصالح الثنائية.

وتناول الجانبان التعاون القائم بين دولة الإمارات العربية المتحدة وروسيا في القطاعات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية، وناقشا سبل اتخاذ خطوات إضافية لتعزيز وتطوير التعاون الاقتصادي بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين.

وأكد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على أهمية بناء علاقات متكاملة تخدم مصالح البلدين في كافة المجالات وخاصة الاقتصادية والتبادل التجاري وسبل تطويرها وتنويعها.

وأشار الشيخ محمد بن زايد آل نهيان خلال لقائه في موسكو مع بوتين إلى أن العلاقات الإماراتية الروسية علاقات قديمة وتشهد تطوراً ملحوظاً على المستويات كافة، في ظل حرص قيادتي البلدين على تطوير هذه العلاقات ودفعها إلى الأمام واستثمار إمكانات تعزيزها بما يصب في مصلحة الشعبين الصديقين.

وقال إن دولة الإمارات العربية المتحدة حريصة على التشاور مع روسيا حول القضايا والأزمات الإقليمية والدولية، وتتطلع إلى دور روسي فاعل وبناء في تحقيق الاستقرار والسلام في منطقة الشرق الأوسط في ظل المنعطف الحرج الذي تمر به المنطقة وتعاني فيه الكثير من المخاطر والتحديات المعقدة وغير المسبوقة.

وشدد الشيخ محمد بن زايد على موقف دولة الإمارات العربية المتحدة الثابت في العمل على دعم أسس الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط والعالم من خلال التعاون الإيجابي مع الأطراف الدولية والإقليمية الفاعلة والمؤثرة، ومن ضمنها روسيا.

وأعلن الجانبان في ختام اللقاء عن نية البلدين دراسة إضفاء طابع الشراكة الاستراتيجية على العلاقات الروسية الإماراتية.

 

 

المصدر العربية

Loading...
Loading...

شاهد أيضاً